الإثنين 2022/06/27
أسعار العملات
  • اسعار العملات مقابل الشيكل
ارسل خبر اتصل بنا

خبر : زلزال قوي في الإكوادور يقتل 28 شخصا ويسبب "أضرارا جسيمة"

الأحد 17 أبريل 2016 07:19 ص بتوقيت القدس المحتلة

زلزال قوي في الإكوادور يقتل 28 شخصا ويسبب
حديث اليوم

  حــديــث الــيــوم  -    قُتل ما لا يقل عن 28 شخصا في الإكوادور عندما وقع زلزال بلغت قوته 7.8 درجة قبالة ساحل الإكوادور الشمالي الغربي المطل على المحيط الهادي في ساعة متأخرة من مساء السبت، متسببا في "أضرار جسيمة" قرب مركزه، بالإضافة إلى جواياكيل أكبر مدن الإكوادور.

 

 

وحثت الحكومة السكان على مغادرة المناطق الساحلية؛ خوفا من وقوع موجات مد عملاقة بعد الزلزال.

 

وهرع السكان إلى الشوارع في العاصمة كيتو، التي تبعد مئات الكيلومترات وفي مدن أخرى في شتى أنحاء الإكوادور.

 

وقال خورخي جلاس نائب رئيس الإكوادور في كلمة تلفزيونية: "بناء على المعلومات الأولية، سقط 16 قتيلا في مدينة بورتوفيجو وعشرة في مانتا واثنان في إقليم جواياس .

 

"نواصل تلقي المعلومات"

 

وتحدث المعهد الجيوفيزيائي في نشرة عن وقوع "أضرار جسيمة" في منطقة المركز وفي جواياكيل "، ولكنه لم يذكر تفاصيل.

 

وأضاف أن الزلزال وقع في نحو الساعة الثامنة مساء على عمق 20 كيلومترا.

 

وأظهرت صور على مواقع التواصل الاجتماعي على الإنترنت جسرا منهارا في مدينة جواياكيل وبرجا منهار في مطار في مدينة مانتا.

 

وقالت لورينا كازاريس (36 عاما)، وهي موظفة اتصالات في كيتو: "كنت في بيتي أشاهد فيلما عندما بدأ كل شيء يهتز. خرجت إلى الشارع، والآن لا أعرف ما الذي سيحدث".

 

وانقطعت الكهرباء والاتصالات الهاتفية عن بعض مناطق العاصمة، ولم يستطع كثيرون التواصل إلا عن طريق خدمة "واتس آب". وأظهرت صور عُرضت على وسائل التواصل الاجتماعي تصدعات في جدران مراكز تجارية.

 

وقالت بلدية العاصمة في وقت لاحق إن الكهرباء أعيدت، ولا توجد تقارير عن وقوع ضحايا في المدينة.

 

وقال مركز المحيط الهادي للتحذير من موجات المد العملاقة (تسونامي) إن من المحتمل حدوث موجات تسونامي يتراوح ارتفاعها بين 0.3 ومتر فوق مستوى المد في بعض سواحل الإكوادور.

 

وأصدرت بيرو المجاورة تحذيرا من حدوث موجات مد عملاقة في شمال البلاد بعد الزلزال.

هيئة التحرير

طاقم التحرير في موقع حديث اليوم

فريق عمل حديث اليوم مكون من عدد كبير من المتخصصين والصحفيين في كتابة الاخبار السياسية والاقتصادية و الرياضية و التكنولوجية والطب والعلوم والمواضيع الحصرية .