الجمعة 2017/05/26
أسعار العملات
  • اسعار العملات مقابل الشيكل
  • دولار أمريكي3.57
  • يورو4
  • جنيه إسترليني4.62
  • دينار أردني5.03
  • جنيه مصري0.2
ارسل خبر اتصل بنا

استمرار هدم المنشآت بالتجمعات البدوية

مجلس الأمن يُخدر ثورتنا الداخلية

الأحد 19 فبراير 2017 02:13 م بتوقيت القدس المحتلة

DE439EFC-F54D-4138-BFED-5909AF6B32E7-631-000000CB07170119_tmp
حديث اليوم
رام الله_حديث اليوم_مناطق محورية هي الأقرب للقدس المحتلة ، تستهدفها السياسة الإسرائيلية بشكل دوري لتحرم ساكينها من أبسط حقوقهم الحياتية ، وما بين استمرار الهدم والصمود نقف عاجزين عن تقديم المساعدة ، ولا ننتظر الا تدخلاً دولياً أو توجهاً لمجلس الأمن قد ..يُخدر ثورتنا الداخلية أو مقاومتنا الكلامية ولا عزاءً لنا سوى الانتظار .


بعد مصادقة حكومة الاحتلال على قانون التسوية القاضي بمنح أراضٍ فلسطينية بملكية خاصة للمستوطنين ، لوحظ ازدياد في عمليات هدم المنشآت الفلسطينية المقامة على الاراضي المصنفة "c" أي الخاضعة للسيطرة الاسرائيلية .في هذا السياق قال المختص بالشأن الاسرائيلي عصمت منصور ل "حديث اليوم" :"السياسة الاسرائيلية تقوم على مبدأ ضم هذه الأراضي للمستوطنات والعمل على توسعتها بدون احداث أي ضجيج عالمي ، فهي تسعى لوضع يدها على هذه الأراضي بحجة خضوعها للسيطرة الاسرائيلية مما يجعلها تبيح لنفسها طرد سكانها واستغلالها بتوسعة المستوطنات .



DA1194B9-F25F-474F-AA51-9D263AC82C3A-631-000000C894F5A94A_tmp

العديد من المنشآت والحظائر والمدراس إضافة لعشرات الأبنية التي يتم هدمها شبه يومياً بهدف إزالة أي وجود فلسطيني على هذه الأراضي المُستغلة لصالح الاستيطان باللحظة التي تضرب فيها اسرائيل بعرض الحائط كافة القوانين والمواثيق الدولية بحاجة لوقفة جاده بوجه اسرائيل وسياستها ومقاومة احتلالها وتطاولها المتواصل على الاراضي الفلسطينية وساكنيها للحد من سياسة العقاب الجماعي المُنفذة بحق قاطنين هذه المناطق ،كما اشار منصور .



BAFE417E-300E-4312-A518-C6132DCFEF66-631-000000C8EA22ACD7_tmp

لربما كان إخلاء مستوطنة "عمونا" إبرة مخدر للشارع الفلسطيني ، ولكنه قٌوبل بعشرات الوحدات الاستيطانية التي بدأت فعلياً بفصل القرى الفلسطينية عن مدنها ،هذا الاخلاء الذي جاء متأخراً لم يكن سوى واجهة للعالم لتلميع صورة اسرائيل وتقليل حجم الضغط العالمي باتجاه المستوطنات والدعوات لوقف الاستيطان ،الأمر الذي بات من غير الممكن إيقافه أو حتى انهاء وجوده على الأرض الفلسطينية .



9AB9457C-8F10-4647-8F5E-5C2EBA74F0DF-631-000000C94B845464_tmp

من ناحية أخرى فإن التجمعات البدوية هي الفئة الأكثر استهدافاً في عمليات الهدم بالرغم من سكنهم في هذه الأراضي منذ العام ١٩٦٧ .فطبيعة الحياة التي يتمتع بها البدو تجبرهم على البقاء والتمسك بهذه الأراضي ومحاولة نقلهم منها او اخلائهم يعني قتل لهويتهم وتراثهم وتواجدهم .ومن هنا على السلطة الفلسطينية و المؤسسات الدولية التوصل لحل واتفاق يحمي وجودهم ويمكنهم من العيش بسلام .

المصدر : خاص :كتبت /آمنة حساسنة

هيئة التحرير

طاقم التحرير في موقع حديث اليوم

فريق عمل حديث اليوم مكون من عدد كبير من المتخصصين والصحفيين في كتابة الاخبار السياسية والاقتصادية و الرياضية و التكنولوجية والطب والعلوم والمواضيع الحصرية .