السبت 2017/11/18
أسعار العملات
  • اسعار العملات مقابل الشيكل
ارسل خبر اتصل بنا

الموصل :مسلحون يقتلون 3 من عناصر داعش

الإثنين 20 مارس 2017 12:34 م بتوقيت القدس المحتلة

isil
حديث اليوم
رام الله_حديث اليوم_ هاجم مسلحون مجهولون إحدى عربات تنظيم الدولة الاسلامية وقتلوا من فيها في الجانب الغربي لمدينة الموصل (شمال)، في حادثة تعد الأولى من نوعها منذ انطلاق عمليات تحرير المدينة من التنظيم.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها النقيب عبد الكريم أيهم اللامي في وحدة الاستخبارات المركزية التابعة لوزارة الداخلية العراقية، نقلاً عن مصادره الأمنية التي ما تزال تعمل داخل المناطق الخاضعة لسيطرة التنظيم.

وقال اللامي، إن “مجموعة مسلحة هاجمت صباح اليوم الاثنين عجلة حديثة نوع (بيك اب) تحمل سلاح رشاش ثقيل ويستقلها 3 من مقاتلي التنظيم لدى مرورها في منطقة النجار غربي الموصل، وتمكنوا من قتلهم جميعاً وإضرام النار في العجلة ومن ثم الفرار الى جهة مجهولة”.

وأضاف، ان “أكثر من 12 سيارة تحمل مقاتلي التنظيم الذين قدموا من حي 17 تموز غربي المدينة وصلوا الى مكان الحادث وقاموا بتطويقه ورفع جثث قتلاهم ونقلها الى دائرة الطب العدلي”.

وأوضح أن “مقاتلي التنظيم بعد نقل جثث قتلاهم نفذوا حملة دهم وتفتيش للدور السكنية والمحال التجارية أسفرت عن اعتقال 32 شاباً واقتيادهم الى جهة مجهولة من دون إبلاغ ذويهم بمكان اعتقالهم او موعد الإفراج عنهم”.

من جهته قال الرائد فراس الرصافي في قوات جهاز الشرطة الاتحادية إن عشرات السكان مازالوا على قيد الحياة تحت أنقاض منزل انهار جراء العمليات العسكرية التي تشهدها المنطقة القديمة غربي الموصل.

الرصافي أكد، أن “خمس عائلات مدنية مؤلفة من أطفال ونساء ورجال وكبار سن، كانوا يتحصنون في سرداب بأحد الدور السكنية في منطقة الميدان (مركز الموصل) لتجنب أضرار الحرب”.

واستطرد في ذات السياق “إلا أن المنزل انهار بالكامل بعد أن تعرضت المنطقة لقصف جوي ومدفعي استهدف مسلحي التنظيم، الأمر الذي تسبب بإغلاق باب السرداب عليهم ومنعهم من الخروج”.

وأشار أن “القوات تسمع ومنذ أكثر من 30 ساعة نداءات وصرخات استغاثة يطلقها المحاصرون تحت الأنقاض إلا أنها لا تسطيع الوصول إليهم بسبب عدم امتلاكها الإمكانيات اللازمة لرفع الأنقاض وإجلاء العائلات، وهي مهمة من اختصاص فرق الدفاع المدني”.

وتابع بالقول إن “قناصة التنظيم الذين يمتلكون أسلحة متطورة ما زالوا ينتشرون في المنطقة ويعملون على إعاقة تقدم القوات”، مشيراً الى ان “المعارك صعبة جداً وان التقدم يتم من زقاق الى آخر سيراً على الاقدام، لضيق الشوارع وتشعبها”.

الرصافي رفض إعطاء تفاصيل بحجم الخسائر المادية والبشرية بين صفوف القوات خلال الساعات الماضية، إلا أنه بدى منزعجاً من التغطية الجوية لطيران التحالف الدولي والقوة الجوية العراقية وعدم مساندة القوات بحجة سوء الأحوال المناخية على “حد وصفه”.

وأطلقت القوات العراقية عمليات عسكرية لتحرير الجانب الغربي من الموصل من “الدولة” في 19 فبراير/شباط الماضي، بعدما أعلنت في 24 يناير/كانون الثاني الماضي استعادة الجانب الشرقي للمدينة.

المصدر : وكالات

هيئة التحرير

طاقم التحرير في موقع حديث اليوم

فريق عمل حديث اليوم مكون من عدد كبير من المتخصصين والصحفيين في كتابة الاخبار السياسية والاقتصادية و الرياضية و التكنولوجية والطب والعلوم والمواضيع الحصرية .