الثلاثاء 2022/05/24
أسعار العملات
  • اسعار العملات مقابل الشيكل
ارسل خبر اتصل بنا

اسرائيل تعترف بإستهداف مفاعل ديرالزور النووي.....بعد 10 سنوات

الأربعاء 21 مارس 2018 10:12 ص بتوقيت القدس المحتلة

223a8a1849ec6007bd37a2e6eae88af0_L
حديث اليوم
كشف الجيش الاسرائيلي، اليوم الأربعاء، بتدمير ما يشتبه أنه مفاعل نووي سوري في ضربة جوية عام 2007، مشيراً الى إن الضربة الجوية أزالت تهديداً كبيراً على إسرائيل والمنطقة وكانت "رسالة" إلى آخرين.

وبحسب الناطق الرسمي للجيش الاسرائيلي، "افيخاي أدرعي"، فانه في الليلة بين الخامس من أيلول والسادس من أيلول 2007 أغارت مقاتلات سلاح الجو الاسرائيلية على مفاعل نووي في مراحل بناء متقدمة في منطقة دير الزور 450 كم شمال دمشق وقامت بتدميره.

وجاء الإعلان بشأن "عملية خارج الصندوق" بعد إنهاء أمر رقابي عسكري استمر لأكثر من 10 سنوات، كان يحظر بموجبه على أي مسؤول إسرائيلي التحدث بشأن العملية.

ونشر مواد صوراً وتسجيلاً مصوراً من قمرة قيادة طائرة قبل وبعد تدمير المفاعل النووي .

وقال قائد الجيش الإسرائيلي، اللفتنانت جنرال جادي إيزنكوت، في البيان الصادر الأربعاء، إن "الرسالة من الهجوم على المفاعل النووي في 2007 هي أن إسرائيل لن تسمح ببناء قدرات تهدد وجودها".

وأوضح إيزنكوت: "كانت هذه رسالتنا في 2007 وتظل رسالتنا اليوم وستكون رسالتنا في المستقبل القريب والبعيد".

من جهته، قال وزير الدفاع، "أفيغدور ليبرمان"، إن على المنطقة بأكملها استيعاب الدرس من هذه الضربة.

كما أشار ليبرمان في بيان إلى أن "الدوافع لدى أعدائنا تنامت في السنوات الأخيرة ولكن قدرة قوات الدفاع الإسرائيلية تنامت أيضاً"، مؤكداً أن "الكل في الشرق الأوسط سيعمل جيداً لاستيعاب هذه المعادلة".

ويأتي توقيت قرار إسرائيل الإعلان عن الضربة وتبريرها بعد أن وجه رئيس الوزراء، "بنيامين نتنياهو "، عدة تحذيرات بشأن الوجود الايراني في سوريا.

وحذر نتنياهو مراراً من أن إسرائيل لن تسمح لإيران بتطوير سلاح نووي "ليس الآن ولا بعد عشر سنوات ولا في أي وقت" ولن تسمح ببناء مصانع صواريخ في سوريا يمكن أن تهددها، أو توفر أسلحة متقدمة لحزب الله اللبناني

المصدر : الاعلام العبري

هيئة التحرير

طاقم التحرير في موقع حديث اليوم

فريق عمل حديث اليوم مكون من عدد كبير من المتخصصين والصحفيين في كتابة الاخبار السياسية والاقتصادية و الرياضية و التكنولوجية والطب والعلوم والمواضيع الحصرية .