الجمعة 2020/10/23
أسعار العملات
  • اسعار العملات مقابل الشيكل
ارسل خبر اتصل بنا

لتعزيز التطبيع.. تدشين "منتدى الأعمال الإماراتي ـ الإسرائيلي"

الخميس 27 أغسطس 2020 08:59 ص بتوقيت القدس المحتلة

1228068794
حديث اليوم
بهدف "التقريب بين الشركات البلدين لتعزيز التطبيع والروابط المالية" بحسب رجل أعمال إماراتي تحدث لصحيفة عبرية

أعلن رجال أعمال من الإمارات وإسرائيل وأوروبا، الأربعاء، تدشين "منتدى الأعمال الإماراتي ـ الإسرائيلي"، بهدف تعزيز علاقات التعاون والتجارة بين تل أبيب وأبوظبي، وفق إعلام عبري.

وقالت صحيفة "إسرائيل اليوم"، إن المنتدى يضم رجال أعمال إسرائيليين، معظمهم يحملون جنسية مزدوجة، وسبق أن اكتسبوا خبرة في التجارة والأعمال بالإمارات ودول خليجية أخرى، ويسعون إلى المساعدة على تسهيل التواصل مع أبوظبي في المرحلة الأولى من عملية التطبيع.

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في 13 أغسطس/ آب الجاري، توصل الإمارات وإسرائيل إلى اتفاق لتطبيع العلاقات بينهما.

ويقول مؤسسو المنتدى، إنهم ليسوا معنيين بخلط السياسة بنشاطاتهم التجارية، بحسب الصحيفة.

ونقلت الصحيفة عن رجل أعمال إماراتي يدعى ثاني الشيراوي، وهو عضو في مجلس إدارة المنتدى، أن الهدف هو "التقريب بين الشركات الإماراتية والإسرائيلية لتعزيز التطبيع والروابط المالية".

وأضاف: "ننظر إلى الاقتصاد الإسرائيلي على أنه اقتصاد قوي. أرغب شخصيا في زيارة إسرائيل والتعلم من خبرتكم في إدارة الشركات والصناعات المختلفة".

فيما قال دوريان باراك، وهو مستشار مالي إسرائيلي ـ أمريكي، عمل خلال العقد الأخير في إمارتي دبي وأبوظبي، إن الفكرة من وراء تأسيس المنتدى إنشاء هيئة للإسرائيليين العاملين بالفعل في الإمارات وبقية دول الخليج، أو الذين يسعون إلى تطوير نشاطات تجارية هناك، وربطهم برجال أعمال خليجيين معنيين بالعمل مع إسرائيليين.

وتابع باراك، بحسب الصحيفة: "توجد بالفعل تقنيات إسرائيلية في الخليج. لدى الإسرائيليين الكثير ليربحوه من التعاون مع الإمارات، بما في ذلك من خلال تطوير الأنشطة هناك نحو الأسواق الآسيوية".

وقوبل الاتفاق الإماراتي ـ الإسرائيلي برفض شعبي عربي واسع، وتنديد من الفصائل والقيادة الفلسطينية، حيث اعتبرته الأخيرة "خيانة" من الإمارات لمدينة القدس والمسجد الأقصى والقضية الفلسطينية.

وتوج هذا الاتفاق سلسلة طويلة من التعاون، والتنسيق، والتواصل، وتبادل الزيارات بين تل أبيب وأبوظبي، وهي أول عاصمة خليجية تقدم على التطبيع مع إسرائيل.

وفي حال توقيع معاهدة سلام، ستصبح الإمارات ثالث دولة عربية ترتبط مع إسرائيل بمثل هذه المعاهدة، بعد مصر في 1979، والأردن عام 1994.

المصدر : الاناضول

هيئة التحرير

طاقم التحرير في موقع حديث اليوم

فريق عمل حديث اليوم مكون من عدد كبير من المتخصصين والصحفيين في كتابة الاخبار السياسية والاقتصادية و الرياضية و التكنولوجية والطب والعلوم والمواضيع الحصرية .