السبت 2021/04/10
أسعار العملات
  • اسعار العملات مقابل الشيكل
ارسل خبر اتصل بنا

نيران صديقة.. اختراعات في حياتنا اليومية قتلت أصحابها

الإثنين 18 يناير 2021 02:03 م بتوقيت القدس المحتلة

B45C6DCD-3CBE-43B5-B9B8-3E2D8BA86F46
حديث اليوم
ساعدنا التقدم العلمي والتكنولوجي في زيادة الرفاهية وتسهيل الحياة وإنقاذ البعض من الموت، هذا أمر جيد للغاية لكن على الجانب الآخر هل تخيلت يوما أن ما بين يديك من تقنية أو اختراع معين سواء كان سيارة أو غيره كان سببًا في قتل صاحبه؟

أنه لأمر صادم للغاية عندما تعرف أن هناك اختراعات كثيرة قتلت أصحابها بالفعل منها من خرج إلى النور ووجدت من يكملها، وغيرت أو قادت لتغيير نمط حياتنا، وأخرى ماتت بموت صاحبها، ونسرد لك اليوم بعض التقنيات التي لا غنى عنها وكانت سببا في رفاهية الحياة اليوم:

السيارة البخارية

اخترع الأمريكى فرانسيس إدجار ستانلى، سيارة ستانلى البخارية فى عام 1896، وفى عام 1918 تحطمت سيارته وتوفى بعدما اضطر للانعطاف قويا بسيارته.

السيارة البخارية

تطوير آلة الطباعة

طور الأمريكى وليام بولوك آلة الطباعة، والتي ساهمت في ازدهار وانتشار صناعة الطباعة والصحافة، وأثناء إجرائه تعديلات على مطبعة سقطت آلة الطباعة الضخمة على قدمه، فتطورت إصابته إلى الغرغرينا وتوفى بينما كان يجرى عملية بتر القدم.

وليام بولوك.. تطوير آلة الطباعة

سيارة بأجنحة

اخترع هنرى سمولينسكى، وهارولد بلايك، سيارة “أيف ميزار” وهى عبارة عن سيارة تم تزويدها بأجنحة، حيث قاما بدمج سيارة فورد بينتو، وطائرة سيسنا، وأثناء تجربة ابتكارهما فى العام 1973، تحطم الجناحان أثناء التحليق فى الجو، الأمر الذى تسبب فى مقتلهما.

السيارة الطائرة

المزلاج الشراعي

ابتكر الألمانى أوتو ليلينتال، اخترع المزلجة الشراعية ولقب بـ” أبو الديناميكا الهوائية”، وأكمل نحو 2000 تحليق ناجح قبل أن يفقد السيطرة على المزلجة الشراعية فى رحلته الآخيرة، ويسقط من ارتفاع 15 مترا، وتحطم عموده الفقرى وتسببت فى وفاته، وكانت أخر كلماته ” يجب تقديم التضحيات”.

عنصري الراديوم والبولينيوم

اكتشفت الفرنسية، البولندية الأصل، مارى كورى عنصرى الراديوم والبولونيوم، وصاغت مصطلح النشاط الإشعاعى”، وتعتبر الوحيدة التى حصلت على جائزتى نوبل فى فرعين مختلفين من العلوم ( الفيزياء والكيمياء).

وتوفيت بسبب كثرة تعرضها للأشعة في أبحاثها الأمر الذى أدى إلى وفاتها جراء إصابتها باللوكيميا 1934.

مظلة قابلة للارتداء

كان فرانز رايكلت خياطا فرنسيا من أصل سويسرى ، هو من ابتكر ” مظلة الملابس” أو المظلة القابلة للارتداء، وقام بمحاولة لاختبار ابتكاره هذا، ويعد رائد اختراع الهبوط بالمظلات، كما يشار إليه أحيانا باسم ” الخياط الطائر”

ووافقت الشرطة على قيامه بتجربة مظلته القابلة للارتداء معتقدة أنة سوف يستخدم لعبة بالحجم الطبيعى للإنسان، لكنه قام بتجربة المظلة بنفسه من على برح إيفل، حيث قفز ولقى حتفه.

اختراع مظلة قابلة للارتداء

–  فريد دوسنبرج

بدأت صناعة السيارات في ألمانيا على يد الأخوين دوسنبرج، فريد وأوجست، حينما أنشأوا سياراتهم الأولى في عام 1904، ثم أنشأوا شركة دوسنبرج للسيارات، في عام 1913، وبحلول أوائل عام 1920، احتلت سيارات دوسنبرج السوق وقضت على كل المنافسين.

تعرض فريد دوسنبرج لحادث فظيع، وهو يقود إحدى سياراته بسرعة عالية على طريق جبلي، وأصيب بعموده الفقري إصابات بالغة، ومات بسبب مضاعفات الحادث.

– وليم نيلسون:

قرر نيلسون، في أكتوبر 1903، حينما كان يبلغ من العمر 24 عاما، وكان مهندسا في شركة “جنرال إلكتريك”، تقديم اختراعه للمرة الأولى، وكان عبارة عن محرك ميكانيكي للدراجات يسمح لراكبيها التحرك بكل سهولة، وعندما كان بسرعة كبيرة سقطت الدراجة، وانكسر وليم، ولكن اختراعه كان خطوة مهمة جدا في هذا المجال.

هيئة التحرير

طاقم التحرير في موقع حديث اليوم

فريق عمل حديث اليوم مكون من عدد كبير من المتخصصين والصحفيين في كتابة الاخبار السياسية والاقتصادية و الرياضية و التكنولوجية والطب والعلوم والمواضيع الحصرية .