الأحد 2022/05/22
أسعار العملات
  • اسعار العملات مقابل الشيكل
ارسل خبر اتصل بنا

دراسة تكشف عن تأثير لقاحات كورونا على الدورة الشهرية

الثلاثاء 11 يناير 2022 10:53 ص بتوقيت القدس المحتلة

BC05B00C-53BA-41FF-B0A3-084619CA7ADC
حديث اليوم
تشكو النساء لعدة أشهر، بعد تلقي لقاح كورونا من تغيرات في الدورة الشهرية. بعد الكثير من عدم اليقين وجدت دراسة جديدة أن اللقاح يسبب تغيرات بالفعل في هذه العملية.

بفضل التعاون العالمي والتقدم في العلوم الطبية، تمكن الباحثون من إنتاج عدد من اللقاحات لفيروس كورونا في وقت قياسي. ومع ذلك، كما هو الحال مع أي علاج مثبت ومجرب، فإن هذا اللقاح المنقذ للحياة يسبب بعض الآثار الجانبية.

جعلت هذه الآثار الجانبية عددا لا بأس به من النساء يتساءلن عما إذا كان يمكن ربط التغييرات في الدورة الشهرية بلقاح الكورونا، بل إن تلك المخاوف دفعت بعضهن إلى تجنب تلقي اللقاح.

استخدمت الدراسة الجديدة، التي نُشرت في مجلة Obstetrics & Gynecology، بيانات من تطبيق Natural Cycles ((مصمم لمساعدة النساء على تتبع خصوبتهن) لفحص التغيير المحتمل في الدورة الشهرية.

أعطت النساء اللواتي يوّثقن دوراتهن الشهرية في التطبيق موافقتهن على مشاركة بياناتهن لاستخدامها في الدراسة، وشملت مجموعة العينة في النهاية 3959 امرأة - 2403 تم تطعيمهن و1556 غير ملقحات.

 

ركز الباحثون على السكان الأمريكيين اللواتي تم تلقيحهن وغير الملقحات الذين تتراوح أعمارهن بين 18 و 45 عاما واللواتي أبلغن عن دورة شهرية (تأتي من 24 إلى 38 يوما).

ثم قاموا بفحص ست دورات شهرية للمجموعتين، وراجعوا ثلاث دورات متتالية قبل التطعيم وبعده للمجموعة الملقحة وست دورات متتالية لغير الملقحين.

باستخدام هذه المعلومات، تمكن الباحثون من تحديد ما إذا كانت مدة الحيض في المجموعة المحصنة قد تغيرت وكيف، وما إذا كانت هذه التغييرات مهمة مقارنة بالنساء غير الملقحات.

تلقت معظم النساء في المجموعة المحصنة لقاح فايزر أو موديرنا.

وأظهرت النتائج بشكل عام أن تلقي لقاح كورونا ارتبط بإطالة الدورة الشهرية بأقل من يوم مقارنة بدورات المشاركات قبل التطعيم.

لم يتم الكشف عن تغييرات كبيرة في المجموعة غير الملقحة مقارنة مع البيانات الأساسية الخاصة بهن. بينما شهدت المجموعة الملقحة زيادة طفيفة في إجمالي طول الدورة الشهرية، إلا أنها لم تكن مرتبطة بزيادة في عدد أيام النزف، مما يعني أن الحيض الفعلي ظل كما هو.

على الرغم من ملاحظة حدوث تغيير أثناء الحيض ، قال الباحث الرئيسي الدكتور أليسون إيدلمان من جامعة أوريغون للصحة والعلوم إن الاختلافات التي لوحظت كانت ضمن النطاق الطبيعي للاختلاف.

ومع ذلك، هناك حاجة إلى مزيد من البحث لتحديد ما إذا كان للقاح أي تأثير على الأعراض الأخرى التي حدثت أثناء الحيض مثل الألم والتغيرات العاطفية وشدة النزيف.

ويدور الحديث عن فرق مؤقت وسهل وقابل للعكس. ووفقا لحسابات الباحثين، فإن الدورة الشهرية بأكملها تطول بأقل من يوم واحد في المتوسط​​، مع اللواتي تلقين جرعتين من نفس لقاح، فيما كان التغير أكبر لدى من تلقين 3 جرعات حيث طالت مدة الدورة الشهرية ليومين تقريبا، في حين أن معظم النساء اللائي تلقين جرعة واحدة كان لديهن تغيير أقل بكثير من يوم واحد، بحسب ما نقله healthy.walla.

هيئة التحرير

طاقم التحرير في موقع حديث اليوم

فريق عمل حديث اليوم مكون من عدد كبير من المتخصصين والصحفيين في كتابة الاخبار السياسية والاقتصادية و الرياضية و التكنولوجية والطب والعلوم والمواضيع الحصرية .